لمحة عن المتحف

أهلاً بكم في أول متحف للإعلام في الوطن العربي

مجلس الإعلام في جامعة نورثويسترن في قطر هو متحف متخصّص في قضايا الصحافة والتواصل والإعلام. ومن خلال المعارض والمطبوعات والبرامج والمصادر الالكترونية، نتفاعل مع المواضيع التي تربط الجمهور بالمشهد الإعلامي الدائم التغيّر. تعمل معارضنا التفاعلية على استقطاب الناس باستخدام أحدث التقنيات الرقمية، وتتحدّى الروايات السردية العادية، وتقدّم وجهات نظر مختلفة 360 درجة حول القصص العالمية والإقليمية والمحلية. ونحن نطمح لتمثيل التنوّع في الأصوات والمناظير والأحداث والأشخاص بحيث نسهم في إثراء عالم الإعلام المتطور الذي يحيط بنا ويؤثر علينا جميعاً.

كمتحف، نعتقد أن هناك الرأي والرأي الآخر، ومن هنا يعمل مجلس الإعلام على أن يكون مساحة نشطة تتيح للزوار فرصة المشاركة والتعليق والتفاعل. ونحن لا نكتفي بجمع المواد الإعلامية والصحفية بأشكالها المادية، بل نخلق فرصاً لاستكشاف محتواها ورسالتها والتفاعل معها. معارضنا هي حيّز يشجّع الزوار على الاستفسار ويلهمهم من خلال الوسائل الإعلامية بأنواعها، ويتحدّى أفكارهم المسبقة، ويدعوهم للتفكير ليس فقط بالزمان والطريقة، بل بالأسباب والغايات أيضاً.

منذ فتح أبوابه للجمهور في ربيع 2019، طرحت معارض وبرامج المتحف مواضيع ونقاشات تراوحت ما بين تصوير الهوية العربية في السينما، والاستخدامات المتغيرة لوسائل الإعلام ودورها في التغيير الاجتماعي، من قبل أشخاص قادرين على إيصال القضايا والوعي الاجتماعي إلى جمهور أوسع، كما درست معارضنا تأثير الهواتف الذكية على الصحافة وغرف الأخبار.

يقع مجلس الإعلام في مبنى جامعة نورثويسترن في قطر، المدينة التعليمية. ويُعدُّ هذا المشروع الذي استُلهم من رؤية صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، ركناً أساسياً من أركان الجامعة ومن رسالتها التعليمية وبنائها.

مجلس الإعلام منفتح على الجميع، وهو يمثّل التزام نورثويسترن بتقديم التعليم الشامل، ويوفر موقعاً للتعلم والاستمتاع لزوار قطر والمقيمين فيها.

 

رسالة المتحف

يخصص مجلس الإعلام مساحات وفعاليات تركز على استكشاف مجالات الإعلام والصحافة والتواصل ومناقشة جوانبها المتعددة بحيث ترضي أذواق شرائح متنوعة من الجماهير. يساهم المتحف في إثراء الحياة الفكرية للجامعة والمجتمعات المحلية المتنوعة في قطر، والهدف من وجوده هو تقديم وبحث مواضيع متعددة تهم الناس على المستويين المحلي والإقليمي، وخلق مساحات للبحث النشط.

رؤية المتحف

إعداد الزوار وتزويدهم بالأدوات التي تساعدهم على تحرّي مصداقية وسائل الإعلام المحيطة بهم كل يوم.

القيم الجوهرية

  • هناك دائماً جانب آخر للقصة - تخلق المعارض والأنشطة التي ينظمها المتحف مساحات للنقاش والحوار وتبادل وجهات النظر البديلة حول المواضيع المعقدة والأصوات الأقل سماعاً.
  • تمثيل المصداقية والتمكين - فالصدق والأخلاق وحدهما لا يكفيان - المرء بحاجة للمجازفة والتمرّد أحياناً.
  • استشراف المستقبل من خلال مواضيع المعارض ومحتواها وأنشطتها. معارض مجلس الإعلام تستشرف المستقبل وتعرضه.
  • منصة مفتوحة للجميع - يقدم المتحف بجلاء طرقاً متعددة للمشاركة والانتماء من خلال مقاربات تشجّع على طلب العلم والمعرفة.

 

المجلس الاستشاري المشترك لجامعة نورثويسترن في قطر

يمكن الاطلاع على قائمة كاملة بأسماء أعضاء المجلس الاستشاري الحاليين في الجامعة على الموقع الإلكتروني لجامعة نورثويسترن في قطر.

 

المجموعة الاستشارية لمحتوى المعارض والمجموعة الاستشارية للجماهير

يتعاون المتحف بفاعلية مع أفراد من المجتمعات الإعلامية الإقليمية من خلال مجموعتين استشاريتين، بهدف تعزيز العلاقات مع الإعلاميين وقادة المجتمع في قطر.

 

قواعد السلوك المهني في المتحف

بصفته عضواً تأسيسياً في تحالف المتاحف الأميركية (AAM)، يشترك مجلس الإعلام في مدونة AAM لقواعد السلوك المهني للمتاحف. كما يلتزم بقواعد سلوكية خاصة به تتناول جوانب محددة من المتحف وموقعه ومواضيعه.

من نحن

 باميلا ارسكين- لوفتس، دكتوراه
المدير

جاك توماس تيلر
الأمين المشارك ومدير تخطيط المعارض

ألدن كورماني
أمين السجلات

شهناواز زالي
مدير المحتوى الرقمي

سيد مهدي
مدير عمليات المركز الفني

صفا أرشد
مدير التواصل مع الزوار والمجتمع

دانه أبوشنب
منسق خدمات الزوار

آشلي سيلفا
إدارة أعمال المتحف

ابتهال محمد
خريج مشارك للبرامج والمطبوعات

مريم الذبحاني
خريج مشارك لتنسيق المعارض

مها نبيل نصر
خريجة مشاركة لوسائل التواصل الاجتماعي والرؤية

لمزيد من التفاصيل حول موظّفي مجلس الإعلام تفضلوا بزيارة صفحة أقسام الموظفين على الموقع الالكتروني لجامعة نورثويسترن في قطر.

يوظف مجلس الإعلام طلاباً لأداء باقة منوعة من الأدوار تشمل البحث والبرمجة وإنتاج الإعلام الرقمي والتصوير. يمكن الاطلاع على فرص العمل المتاحة للطلاب على موقع MyNU-Q الإلكتروني.

للتواصل

* الحقول المطلوبة